6 طرق علمية لفقدان دهون البطن

752198
الوزن الزائد لا يعني بالضرورة تهديدًا لصحة الإنسان. هناك العديد من الأفراد ممن يعانون من زيادة الوزن لكنهم بصحة جيدة. وعلى النقيض يعاني الكثير من الأشخاص ذوي الوزن المثالي من مشكلات التمثيل الغذائي.

يرجع السبب في ذلك إلى عدم كون الدهون المخزنة تحت الجلد مشكلة صحية، بقدر ما هي مشكلة جمالية تؤثر على المظهر.

الدهون الموجودة في منطقة البطن هي أكبر المشكلات التي يمكن أن يواجهها الفرد. إن كنت تعاني من تجمع الدهون في منطقة الخصر عليك أن تحاول التخلص منها على الفور لأن هذا يعد التهديد الحقيقي لصحتك.

يمكن قياس دهون الخصر والبطن باستخدام شريط القياس العادي. إذا كان محيط الخصر أكثر من 102 سم للرجال أو 88 سم بالنسبة للنساء فإن هذه الحالة تسمى: سمنة البطن.

هناك بعض الخطوات التي يمكن اتباعها بسهولة للتخلص من الدهون الموجودة في منطقة البطن.

المشروبات السكرية1- تجنب تناول السكر والمشروبات المحتوية عليه.

السكر المضاف إلى الأطعمة والمشروبات ليس صحيًا. أظهرت الدراسات أن له تأثيرًا بالغ الضرر على عمليات التمثيل الغذائي.

تناول كميات كبيرة من السكر يحدث تشبعًا في الكبد (مركز هضم السكر). ويجبر الكبد على تحويله بالكامل إلى دهون.

يعتقد العلماء أن التأثير الضار للسكر على الجسم يحدث بسبب زيادة الدهون التي ينتجها الكبد مما ينتج عنها مقاومة الأنسجة للأنسولين.

السوائل المحتوية على السكر لها تأثير أسوأ بكثير من الأطعمة المحلاة. حيث ان الدماغ لا يتعامل مع السوائل بنفس الطريقة التي يتعامل بها مع الأطعمة الصلبة. فعندما تتناول مشروبًا يحتوي على كمية كبيرة من السكر قد لا يحدث إحساس الارتواء والاكتفاء إلا بعد أن تكون قد تناولت بالفعل كميات هائلة من السكر.

احذف المشروبات السكرية من روتينك الغذائي، وقم بتقليل الأطعمة المحلاة.

هذا الأمر لا ينطبق بأي شكل من الأشكال على الفواكه، والتي تشكل طعامًا صحيًا غنيًا بالألياف.

فقدان دهون البطن

تناول كميات مناسبة من البروتين استراتيجية جيدة لتقليل دهون البطن.

فيما يتعلق بفقدان الوزن فإن البروتين هو أهم العناصر اللازمة لتحقيق ذلك.

البروتين يقلل الشعور بالجوع بنسبة 60%، ويحفز حرق الدهون بنسبة كبيرة ويساعد على تقليل عدد السعرات الحرارية التي يتناولها الفرد يوميًا.

غن كان فقدان الوزن هو هدفك الرئيسي فإن إضافة البروتين إلى نظامك الغذائي هو أكثر التغييرات التي ستفيدك بهذا الشأن.

لن يساعدك البروتين فقط على خسارة الوزن لكنه سيساعدك أيضًا على عدم استرجاع الوزن المفقود في حالة التوقف عن ممارسة التمارين الرياضية.

أظهرت إحدى الدراسات أن كمية البروتين التي يتناولها الفرد يوميًا تتناسب عكسيًا مع مقدار دهون البطن التي يعاني منها الفرد.

أظهرت دراسة أخرى أجريت في النرويج أن البروتين له صلة وثيقة بتقليل نسبة دهون البطن على مدار خمس سنوات من الالتزام بالنظام الغذائي الغني بالبروتينات.

إن نسبة البروتين الموصى بتناوله يوميًا ما يعادل 25-30% من إجمالي الإحتياج اليومي من السعرات الحرارية.

قم بإضافة الأطعمة الغنية بالبروتين إلى نظام غذائك اليومي؛ مثل البيض، السمك، الأطعمة البحرية، المكسرات، اللحوم، منتجات الألبان، والقمح الكامل. تعد هذه هي أفضل مصادر البروتين الغذائية.

كما يمكنك الحصول على البروتين عن طريق المكملات الغذائية (مثل الوي بروتين).

تقليل الكربوهيدرات لخسارة دهون البطن3- قلل الكربوهيدرات التي تتناولها يوميًا.

إن تقليل الكربوهيدرات طريقة فعالة جدًا لخسارة دهون البطن. حيث أن تقليل الكربوهيدرات يحد من الشهية وبالتالي من السعرات الحرارية التي يتناولها الفرد يوميًا.

أظهرت أكثر من 20 دراسة أن الأنظمة الغذائية المحتوية على كربوهيدرات أكثر تؤدي إلى خسارة دهون البطن بمعدل مرتين إلى ثلاث مرات أكثر من سواها.

يؤدي تقليل الكربوهيدرات أيضًا إلى فقدان كميات كبيرة من الماء، مما يظهر نتائج سريعة على الميزان خلال أيام قليلة.

تجنب الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات (كالخبز الأبيض والمعكرونة) كافي للتخلص من دهون البطن.

ينصح بتقليل كمية الكربوهيدرات التي تتناولها يوميًا إلى 50 جم في اليوم. سيعمل هذا على تحفيز حرق الدهون في جسمك، وتقليل الشهية فيبدأ الجسم بحرق الدهون المخزنة للحصول على الطاقة.

4- تناول الأطعمة الغنية بالألياف

الألياف النباتية هي عناصر صعبة الهضم. تناول الألياف يساعد بشكل كبير على خسارة الوزن. ولكن هذه القاعدة لا تنطبق على جميع الألياف.

الألياف القابلة للذوبان في الماء هي التي يكون لها دور في عملية خسارة الوزن. هذه الألياف ترتبط بجزيئات الماء وتشكل مادة لزجة تبقى في الجهاز الهضمي دون أن يتم هضمها.

حركة هذه المادة اللزجة تكون بطيئة للغاية داخل الجهاز الهضمي. مما يبطئ ويؤخر عملية هضم العناصر الأخرى، فيسبب إحساسًا مستمرًا بالشبع.

أظهرت إحدى الدراسات أن إن إضافة 14 جم من الألياف يوميًا يقلل السعرات الحرارية التي يتناولها الفرد بمعدل 10% ويتسبب بخسارة الوزن بمقدار 2 كجم على مدار أربعة أشهر.

في إحدى الدراسات التي استمرت لمدة خمس سنوات أظهرت النتائج أن تناول 10 جم من الألياف القابلة للذوبان في الماء يوميًا يقلل دهون البطن بنسبة 3.7%.

أفضل طريقة للحصول على الألياف هي تناول الكمية وافرة من الخضروات والفواكه. بالإضافة إلى حبوب الإفطار والشعير.

ممارسة الرياضة5- ممارسة التمارين الرياضية طريقة فعالة لفقدان دهون البطن

ممارسة التمارين الرياضية هي إحدى أفضل الطرق لخسارة الوزن.

لكننا لا نخص بالذكر هنا تمارين البطن، إن ممارسة التمارين لفقدان الوزن من منطقة معينة في الجسم أمرصعب.

أظهرت إحدى الدراسات أن ممارسة تمارين البطن فقط لمدة 6 أسابيع لم تظهر أي نتائج ملموسة على محيط الخصر أو كمية دهون البطن.

ممارسة التمارين الهوائية (المشي، الركض، السباحة… إلخ) أظهرت أن لها دورًا فعالًا أكثر في التخلص من دهون البطن.

أظهرت دراسة أخرى أن ممارسة التمارين الرياضية يقي من استعادة الوزن المفقود.

6- راقب الطعام الذي تتناوله وقم بتسجيله.

إن مراقبة الطعام الذي تتناوله يوميًا وتدوينه أمر مهم للغاية.

إن كنت ترغب في فقدان الوزن فإن تدوين الطعام الذي تتناوله يوميًا امر بالغ الأهمية. لا يعني هذا أن تقوم بوزن الطعام بدقة، ولكن القيام بهذا لعدة أيام متتالية سيمنحك فكرة موجزة عن نوعية الطعام الذي يشكل نظامك الغذائي.

عندما تقوم بوزن وحدات الطعام ومراقبة عدد السعرات الحرارية وتدوين ما تتناوله سيصبح من السهل عليك معرفة نوعية التغيير الذي تحتاج لإجرائه على نظامك الغذائي ليساعدك بشكل أكبر على خسارة الوزن.

 

مشاركة المقالة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *